زوجي عاجز عن العمل وأسرتي تئن تحت وطأة الجوع.. فمن يلتفت إليّ في شهر رمضان..؟!

رغم أن عمر السيدة فاطمة من المدية لا يتجاوز الـ56، إلا أن من يراها يعتقد أنها أدركت الـ70 من عمرها من ثقل المآسي والعذابات التي واكبت حياتها وأثقلت كاهلها وهدت أنفاسها. إنها أم لـ4 أطفال، زوجها منذ عقد من الزمن تعرض لحادث مرور خطير كاد أن يودي بحياته وبفضل الله لم يمت ولكنه أضحى عاجزا عن العمل ولا يقوى على القيام بأي نشاط. هذا ما جعل أسرته التي لا تملك أدنى مدخول تعيش أبجذيات الفقر وتحيا قهر..تفاصيل

أرملة وأم لـ5 أيتام تستغيث.. هل من قلب رحيم يرحمني في هذه الأيام المباركة؟

من الحالات الاجتماعية الخاصة التي لا يمكن التغافل عنها ومن الضروري أن تتكاثف الجهود للوقوف إلى جانبها حتى لا تجوع ولا تتعرى أكثر من هذا .. حالة، السيدة صليحة من سطيف وهي أرملة وأم لـ5 أطفال أنهكها المرض وأثقلت كاهلها الديون التي لم تعد قادرة على تسديدها بسبب نفقات البيت ومصاريف أبنائها التي لا تنتهي، وفي هذا رمضان زادت متاعبها لأنها لم تجد ما تضعه على مائدتها.. هذا ما جعلها تعيش حالة عارمة من ا..تفاصيل

عائلة تتنفس الجوع في رمضان.. أب كفيف وطفلان معوقان حركيا والمدخول تحت الصفر..

في جولة ميدانية قادتنا إلى هذه العائلة التي تقطن بباب الوادي بالعاصمة وقفنا وقفة تقدير وإجلال لسيدة هذا البيت على عظم المجهودات التي تبذلها من أجل راحة وسلامة عائلتها. إنها تئن ليلا وتنهض صباحا لتبدأ أشغالا وأعمالا مراطونية لا أول لها ولا آخر، إنها أم لـ4 أطفال اثنين منهما معوقين بنسبة 100٪ وزوجها هو الآخر أصيب بالعمى منذ سنوات خلت. تعيش هي وهذه الأسرة التي تعاني من ظروف استثنائية بلا دخ..تفاصيل

في شهر الرحمة ارحموا أختكم من ظلام الشارع.. من يساعدها على كراء غرفة و له الجنة؟

إنها حالة نادرة من الشقاء عاشت بين أحضان العذاب، فأضحى جزء لا يتجزأ من حياتها ورفيق دربها، فهي إمرأة قوية جدا ولكن ظروفها كانت أقوى منها، هذا ما جعل قوتها تخر وتنهار وتستسلم لنوبات من البكاء المرير! إمرأة من تبسة في الـ40 من عمرها عاشت تجربة زواج فاشلة، فاضطرت للعودة لبيت أهلها. كانت تعيش مع والديها فجأة ودون سابق إنذار ماتت والدتها واضطر والدها تحت إلحاح إبنه أن يذهب للعيش معه، فباع بيته ولما م..تفاصيل

أرملة وأم لـ5 أطفال تصرخ: من يُسكت جوعة أبنائي في هذا الشهر الفضيل؟

كلما تمادينا في البحث في دواليب هذا المجتمع كلما اصطدمنا بحالات مأساوية يعجز اللسان والقلم عن تجسيد عمق حرمانها وثقل فقرها.. من هذه الحالات حالة السيدة عقيلة التي تقطن في إحدى مداشر سطيف منطقة نائية تفتقر لأبسط ضروريات العيش وعلاوة على هذا هي إمرأة أرملة وأم لـ5 أطفال. اثنتين منهم تزوجتا والباقي ظلوا أمانة في عنقها والمشكلة هي أنها لا تتقاضى أي أجر عدا المساعدات التي تتلقاها من حين إلى آخر من أه..تفاصيل

أيتام قهرهم الجوع في خير أيام الله.. فمن المعين؟

من الحالات الإجتماعية القاسية التي تستحق منكم إلتفاتة طيبة في عشرية العتق من النار حالة زهرة من بومرداس يتيمة تكفلت بإعالة أخواتها وأختها الأرملة وابنتها، تحملت ثقل هذه المسؤولية التي أدمت كاهلها، فهي لا تملك أدنى دخل، هذا ما جعلها تعيش حالة من الضيق والإنهيار خاصة في هذا رمضان بعد أن اصطدمت بواقع أقل ما يقال عنه أنه مر، حيث أنها لم تقو حتى على توفير الخبز والحليب لمائدة رمضان. هذا ما دفعها إلى ط..تفاصيل

مهددين بالجوع في رمضان!

البويرة.. أسرة مكونة من 4 أطفال الأب طريح الفراش والأم لا تعمل

قد تصطدم وأنت تبحث في أعماق المجتمع بحالات تعيش تحت خط الفقر محرومة من كل شيء ومن أبسط ضروريات الحياة من هذه الحالات أسرة من البويرة كون من الوالدين و4 أطفال. فرب الأسرة مريض لا يقوى على القيام بأي نشاط مهما كان بسيطا. والأم ماكثة في البيت والأطفال الأربعة مزقهم الجوع وقهر الحرمان فمنذ أن فتحوا أعينهم على الدنيا وهم يئنون ألما وشقاء في المواسم والأعياد قد يتلقون بعض المساعدات عدا هذا فحياتهم تظ..تفاصيل

مهددين بالجوع في رمضان!

البويرة.. أسرة مكونة من 4 أطفال الأب طريح الفراش والأم لا تعمل

قد تصطدم وأنت تبحث في أعماق المجتمع بحالات تعيش تحت خط الفقر محرومة من كل شيء ومن أبسط ضروريات الحياة من هذه الحالات أسرة من البويرة كون من الوالدين و4 أطفال. فرب الأسرة مريض لا يقوى على القيام بأي نشاط مهما كان بسيطا. والأم ماكثة في البيت والأطفال الأربعة مزقهم الجوع وقهر الحرمان فمنذ أن فتحوا أعينهم على الدنيا وهم يئنون ألما وشقاء في المواسم والأعياد قد يتلقون بعض المساعدات عدا هذا فحياتهم تظ..تفاصيل

من يلتفت إليك في شهر رمضان ..؟

سيدة من المدية تصرخ.. زوجي عاجز عن العمل وأسرتي تئن تحت وطأة الجوع..

رغم أن عمر السيدة فاطمة من المدية لا يتجاوز الـ56 إلا أن من يراها يعتقد أنها أدركت الـ70 من عمرها من ثقل المآسي والعذابات التي واكبت حياتها وأثقلت كاهلها وهدت أنفاسها. إنها أم لـ4 أطفال، زوجها منذ عقد من الزمن تعرض لحادث مرور خطير كاد أن يودي بحياته وبفضل الله لم يمت ولكنه أضحى عاجزا عن العمل ولا يقوى على القيام بأي نشاط. هذا ما جعل أسرته التي لا تملك أدنى مدخول تعيش أبجذيات الفقر وتحيا قه..تفاصيل

تسنتجد بأهل الخير في شهر الخير ..!

العاصمة.. سيدة مطلقة وأم لطفلتين تموت قهرا وفقرا..

السيدة مسعودة من العاصمة، إمرأة ليست ككل النساء، إنها لم تعرف طعم الراحة والسكينة في حياتها، فكل أيامها مرت مكفهرة يكتنفها الشقاء والعذاب، فمنذ أن فتحت عينيها على هذه الدنيا وهي تعاني، ظنت أنها بالزواج ستستريح من شيء إسمه المعاناة ولكنها لم تكن تدري بأن وراء هذا الزواج مأساة من نوع خاص جدا. فبعد معاناة طويلة مع زوج دمرها وحوّل حياتها إلى جحيم تركها مخلفا لها إبنتين بحاجة ماسة إلى رعاية. إنها لا ..تفاصيل

هي بحاجة للمسة خير منكم في شهر الخيرات..

العاصمة.. إمرأة من زمن الرضا.. تموت ألما وجوعا وما تزال تبتسم للحياة..

قد تظن للوهلة الأولى وأنت تستمع لكلامها العذب المليء حكما وأشعارا أنها أسعد الناس وأريحهم على الإطلاق، ولكنها في واقع الأمر لم ذوق طعم الراحة في حياتها، فكل أيامها مضت مكفهرة يثقلها الألم والشقاء،إلا أنها لم رك نفسها فريسة لهذه المشاعر السلبية بل تغلبت عليها بإيمانها القوي وحسن ظنها بالله. فعندما تغوص في خبايا حياتها تصطدم بأغوار ومتاهات من المآسي والمتاعب تجعلك تصر على أنها حالة نادرة في هذا ا..تفاصيل

تئن تحت وطأة الحاجة في رمضان.. فهل من معين؟

تيبازة.. أرملة وأم 3 معاقين ..

إنها أسرة فقيرة من تيبازة مكونة من 3 معاقين أيتام يعيشون وسط الهم والكرب بسبب الإعاقة والفقر المدقع.. بنتان معاقتان ذهنيا وابن معاق حركيا، تجاوزت معاناتهم كل الحدود الحمراء، فما زاد من انتكاستهم فقدانهم للوالد وهم في عمر الزهور ما جعلهم يحيون رفقة والدتهم الفقر والحرمان بكل صفاته، فغياب الدخل والمعيل أدخل هؤلاء في دوامة من المحن والمتاعب التي لا تنتهي، فأين المفر من هذه الأوضاع التي تزداد سوءا كلم..تفاصيل

شكرا للمحسنين

تتقدم معدة الصفحة بالشكر الجزيل لـ.. - سيدة من سوق أهراس قدمت 40.000دج لصالح عائلة فقيرة من العاصمة. - سيد من باتنة قدم مبلغ 5000دج لأسرة معوزة من عنابة. - سيدة من العاصمة قدمت إعانة مالية وعينية لسيدة فقيرة ومريضة تحتاج لرعاية. - آنسة من العاصمة تبرعت بـ17000 دج تم توزيعها على فقراء الجريدة. - سيدة من العاصمة جلبت أشياء وملابس لمقر الجريدة وتبرعن بمبلغ 6000دج تم تقديمه لأسرة من بومرداس. - س..تفاصيل

تسنتجد بأهل الخير في شهر الخير..

سيدة مطلقة وأم لطفلتين تموت قهرا وفقرا..

السيدة مسعودة من العاصمة، إمرأة ليست ككل النساء، إنها لم تعرف طعم الراحة والسكينة في حياتها، فكل أيامها مرت مكفهرة يكتنفها الشقاء والعذاب، فمنذ أن فتحت عينيها على هذه الدنيا وهي تعاني، ظنت أنها بالزواج ستستريح من شيء إسمه المعاناة ولكنها لم تكن تدري بأن وراء هذا الزواج مأساة من نوع خاص جدا. فبعد معاناة طويلة مع زوج دمرها وحوّل حياتها إلى جحيم تركها مخلفا لها إبنتين بحاجة ماسة إلى رعاية. إنها لا ..تفاصيل

لا يجدون على مائدتهم الخبز والحليب في رمضان..!

مطلقة وأبناؤها الثلاثة يعيشون في العراء..

السيدة مليكة من العاصمة مطلقة وأم لـ3أطفال، تخلى عنهم والدهم بعد أن تزوج من إمرأة أخرى وكوّن أسرة جديدة. كانت تقطن ببيت قصديري بنواحي الشراڤة ولكن عندما تم ترحيل الحي الذي كانت تسكن فيه، أسقطوها من قائمة المستفيدين وألقوا بها وأبنائها إلى الشارع تحت غطاء أن طليقها إستفاد من سكن اجتماعي. دارت بها الدنيا 6 آلاف دورة بعد أن وجدت نفسها وأسرتها بعد سنوات طويلة من الأمل في الحصول على مسكن لائق ب..تفاصيل

من يسكن جوعتنا في أيام الخير والعطاء..؟

وهران.. أم لـ5 أطفال تستغيث..

منذ أن فتحت عينها على الدنيا وهي تعاني، ظنت أنها بعد الزواج ستجد سعادتها واستقرارها المفقودين ولكن ظنها لم يكن في محله، فبعد زواجها زادت متاعبها ثقلا وحدة خاصة بعد أن أنجبت 5 أطفال، فحياتها زادت شقاء وعذابا، فزوجها عامل يومي لا يقوى دخله البسيط على تغطية نفقات الأسرة. هذا ما جعلها تتمزق ألما وهي ترى أولادها يفتقرون لكل شيء الملبس والمأكل لاسيما في المواسم كرمضان، لذا فهي تناشد أهل الإحسان أن يققو..تفاصيل

عنابة.. هل من مُغيث في هذا الشهر الفضيل؟

أم الأيتام.. تتألم مرضا وقهرا وجوعا..

عندما تجتمع الحاجة والمرض والمشاكل يصبح الإنسان عرضة لأي انهيار قد يقوده إلى ما لا يحمد عقباه.. هذا هو حال أم الأيتام من عنابة إنها أم لـ3 أطفال عانت الأمرين من أجلهم.. وتحملت كل أنواع الأذى حتى تراهم مرتاحين.. ولكن للأسف الشديد داهمها المرض الذي أنهك قواها، مع ذلك ظلت تصطنع المقاومة حتى لا تزيد من آلام أبنائها وشقائهم ولكن منذ حوالي 3 أشهر خلت انهارت كليا لدرجة أنها لم تعد تقوى على الحركة والكل..تفاصيل

سيدة تصرخ.. زوجي مريض.. فمن ينقذ أسرتي من قهر الحاجة في رمضان؟

سيد يبلغ من العمر 38 سنة، أب لطفلين، كان عاملا يوميا فجأة ودون سابق إنذار أصيب بمرض أرقده الفراش وأضحى غير قادر على الحركة وأحيانا يغيب عنه النظر و النطق وحتى الحركة.. منذ شهور خلت وهو مقهور على فراش العجز.. وزوجته اليتيمة ضاقت بها الدنيا بما رحبت ولم تعد قادرة على مواجهة متاعب مرض زوجها المفاجىء ونفقات البيت.. إنها مجبرة على الإنفاق على أسرتها وهي لا تملك أدنى دخل .. لا يوجد في مطبخها في عز رمضان..تفاصيل

العاصمة .. أسرة تتضور جوعا في رمضان..

الأم مريضة والإبن مصاب بداء عصبي.. فمن المنقذ؟

من الحالات الإجتماعية التي لا يمكن بأي حال من الأحوال أن نمر عليها مرور الكرام دون الوقوف عندها طويلا. حالة سيدة من العاصمة أنهكتها جميع الأمراض من السكري والضغط والروماتيزم ومع ذلك كانت تعمل بمبلغ 18000دج من أجل إعالة أسرتها التي تتكون من 3 بنات وابنها وزوجته وطفليه، هذا الإبن تعرض لمرض عصبي حاد أبعده عن العمل وعطّل حياته. ولكن من حوالي 8 أشهر خلت أضحت عاجزة تماما عن العمل بسبب آلام حادة على مس..تفاصيل

من ينقذ أسرته من قهر الجوع في شهر الرحمة؟

تيارت .. بسبب حادث عمل سيد يعيش بلا دخل

من الحالات الخاصة جدا التي أتعبها الجوع و الحرمان وانتزع منها حلاوة الحياة، حالة السيد محمد من تيارت، أب لطفلين، الذي كان عاملا يوميا ورغم أن أجره كان زهيدا إلا أنه كان جد قنوع، و قد إستطاع من خلاله أن ينظم حياته حسب الإمكانيات المُتاحة، إلا أن حالته تعقدت أكثر فأكثر لدرجة أنها أضحت لا تُطاق بعد أن تعرض لحادث عمل أوشك أن يودي بحياته و تمادى في إدخاله النفق المظلم للفقر المدقع. فمنذ سنتين خلت و ال..تفاصيل




حتى لا يجوع ضائم على مائدة الغفطار

هدا العام اشرفت اسبو عيتي الجميلة و سيدتي الجميلة بالتنسيق مع وسيط الخير و بالتعاون مع مجموعة دار الايتام حملة رمضان الخير لعام 2017.. تفاصيل


بُترت قدمها و هي بحاجة لأخرى اصطناعية قيمتها 46 مليون سنتيم

العاصمة زهيدة المأساة تتكلم .. بُترت قدمها و هي بحاجة لأخرى اصطناعية قيمتها 46 مليون سنتيم تم استجماع 12 مليون .. فأين أنتم يا أحباب الله ؟!! سبق لنا و أن عرضنا حالة الآنسة زهيدة البالغة من العمر 38 سنة والتي حكم عليها السكري الذي لازمها م..تفاصيل

عمي محمد بأمس الحاجة لإجراء عمليته الجراحية عاجلة فهل من معين..؟

يحمل على عاتقه مسؤولية رعاية عائلته وتوفير متطلباتهم الضرورية: عمي محمد بأمس الحاجة لإجراء عمليته الجراحية عاجلة فهل من معين..؟ - عمي محمد البالغ من العمر71 سنة يعيش وسط ظروف مادية جد مزرية يطغى عليها الفقر والمرض والحرمان حيث يعاني من ارتفاع في ضغ..تفاصيل

الطفل علاء برعم بأمس الحاجة لأشعة خاصة فهل من معين..؟

والديه يعانيان ألف معاناة في اليوم بسبب مرض ابنهما: الطفل علاء برعم بأمس الحاجة لأشعة خاصة فهل من معين..؟ -قضية الطفل علاء الدين من بين القضايا التي جاءتنا تلتمس الرفق والمعونة لشدة الفقر والمعاناة وجدنا قضية البرعم علاء الدين البالغ من العمر3 سنوا..تفاصيل

الطفلة شيماء في حرب ضد السرطان لكنها بأمس الحاجة للمساعدة فهل من معين..؟

تعيش في كنف عائلة جد فقيرة بالكاد تستطيع تدبر أحوالها: الطفلة شيماء في حرب ضد السرطان لكنها بأمس الحاجة للمساعدة فهل من معين..؟ -قصة الطفلة شيماء البالغة من العمر11 سنة تعيش في كنف عائلة جد فقيرة بالكاد تستطيع تدبر أحوالها وتوفير العيش الكريم لأفرا..تفاصيل



أرملة وأم لـ5 أيتام تستغيث.. هل من قلب رحيم يرحمني في هذه الأيام المباركة؟

من الحالات الاجتماعية الخاصة التي لا يمكن التغافل عنها ومن الضروري أن تتكاثف ا..تفاصيل

عائلة تتنفس الجوع في رمضان.. أب كفيف وطفلان معوقان حركيا والمدخول تحت الصفر..

في جولة ميدانية قادتنا إلى هذه العائلة التي تقطن بباب الوادي بالعاصمة وقفنا وقفة..تفاصيل

في شهر الرحمة ارحموا أختكم من ظلام الشارع.. من يساعدها على كراء غرفة و له الجنة؟

إنها حالة نادرة من الشقاء عاشت بين أحضان العذاب، فأضحى جزء لا يتجزأ من حياتها ور..تفاصيل

أرملة وأم لـ5 أطفال تصرخ: من يُسكت جوعة أبنائي في هذا الشهر الفضيل؟

كلما تمادينا في البحث في دواليب هذا المجتمع كلما اصطدمنا بحالات مأساوية يعجز الل..تفاصيل

أيتام قهرهم الجوع في خير أيام الله.. فمن المعين؟

من الحالات الإجتماعية القاسية التي تستحق منكم إلتفاتة طيبة في عشرية العتق من الن..تفاصيل

مهددين بالجوع في رمضان!

قد تصطدم وأنت تبحث في أعماق المجتمع بحالات تعيش تحت خط الفقر محرومة من كل شيء وم..تفاصيل

من يلتفت إليك في شهر رمضان ..؟

رغم أن عمر السيدة فاطمة من المدية لا يتجاوز الـ56 إلا أن من يراها يعتقد أنها أ..تفاصيل

تسنتجد بأهل الخير في شهر الخير ..!

السيدة مسعودة من العاصمة، إمرأة ليست ككل النساء، إنها لم تعرف طعم الراحة والسكين..تفاصيل


زوجي عاجز عن العمل وأسرتي تئن تحت وطأة الجوع.. فمن يلتفت إليّ في شهر رمضان..؟!

رغم أن عمر السيدة فاطمة من المدية لا يتجاوز الـ56، إلا أن من يراها يعتقد أنها أد تفاصيل

أرملة وأم لـ5 أيتام تستغيث.. هل من قلب رحيم يرحمني في هذه الأيام المباركة؟

من الحالات الاجتماعية الخاصة التي لا يمكن التغافل عنها ومن الضروري أن تتكاثف ا تفاصيل

عائلة تتنفس الجوع في رمضان.. أب كفيف وطفلان معوقان حركيا والمدخول تحت الصفر..

في جولة ميدانية قادتنا إلى هذه العائلة التي تقطن بباب الوادي بالعاصمة وقفنا وقفة تفاصيل

في شهر الرحمة ارحموا أختكم من ظلام الشارع.. من يساعدها على كراء غرفة و له الجنة؟

إنها حالة نادرة من الشقاء عاشت بين أحضان العذاب، فأضحى جزء لا يتجزأ من حياتها ور تفاصيل

أرملة وأم لـ5 أطفال تصرخ: من يُسكت جوعة أبنائي في هذا الشهر الفضيل؟

كلما تمادينا في البحث في دواليب هذا المجتمع كلما اصطدمنا بحالات مأساوية يعجز الل تفاصيل

أيتام قهرهم الجوع في خير أيام الله.. فمن المعين؟

من الحالات الإجتماعية القاسية التي تستحق منكم إلتفاتة طيبة في عشرية العتق من الن تفاصيل

مهددين بالجوع في رمضان!

قد تصطدم وأنت تبحث في أعماق المجتمع بحالات تعيش تحت خط الفقر محرومة من كل شيء وم تفاصيل

مهددين بالجوع في رمضان!

قد تصطدم وأنت تبحث في أعماق المجتمع بحالات تعيش تحت خط الفقر محرومة من كل شيء وم تفاصيل


www.wassitalkhir.org © 2011-2017 - تصميم : lai_nassim@hotmail.fr - من نحن